نرحِّب بكم في موقع الإنجيل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. هذا الموقع هو حول الإنجيل. كلمة إنجيل تعني حرفيًّا البشرى أو ‘‘الأخبار السارَّة’’ وهذه الأخبار هي رسالة لا رَيب في أنّها قد أثَّرت بالفعل في حياتك. في ذروة صعود الإمبراطوريَّة الرومانيّة، أحدثت هذه الأخبار السارَّة ثورةً في العالم في أوروبا والشرق الأوسط وفي آسيا وأفريقيا. لقد غيَّرت هذه الأخبار العالم في ذلك الحين إلى درجة أنَّ حياتنا حتّى يومنا هذا، سواءٌ كنّا ندرك ذلك أم لا، قد تأثَّرت بصورةٍ جذريَّةٍ بهذه الأخبار. أدَّى الإنجيل إلى إبداع الكتب، والكلمات التي تفصل بينها الفراغات، وعلامات الترقيم، خانة حروف الكتابة العليا والسفلى، والجامعات والمستشفيات، وحتّى أنَّ دور الأيتام قد أُنشِأت أوَّلاً مِن قِبَل أشخاصٍ قد أدركوا كيف ينبغي أن يكون تأثير الأخبار السارَّة في المجتمع. أدَّت هذه الأخبار السارَّة إلى تحرير المجتمع في جميع أنحاء العالم بتأثير الإنجيل الذي غيَّر هذا المجتمع بطرقٍ سلميَّة، هذا العالم الذي كان في قبضة أباطرة الرومان الدمويَّة الذين حكموا باليد الحديديَّة نفسها والفساد نفسه الذي يحكم به الحكّام المـــُستبدِّين اليوم.

وقد ورد ذكر الإنجيل في القرآن الكريمُ عندما أُنزِلَ على النبيِّ محمَّد (صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم)، بتبجيلٍ مُطلَق. وكما سنرى في العديد من المقالات في هذا الموقع، أشار النبيُّ (صلّى الله عليه وسلَّم) هو وصحابته إلى الكتب المقدَّسة السابقة (التوراة والزبور والإنجيل) باحترامٍ وتوقير. وإذا كان النبيُّ محمَّد مثلاً يُقتَدى به، أفلا ينبغي للمرءِ كذلك أن يكون على دراية بهذه الكتب؟

على أنَّ الأمور قد تغيَّرت اليوم. لم تعُد كلمة إنجيل تستدعي إلى أذهاننا عادةً معنى الأخبار السارَّة. ترتبط هذه الكلمة في عقول الكثيرين بالمسيحيَّة أو الغرب. وهذا ليس صحيحًا – إنَّ الإنجيلَ هو لجميع الناس الذين يؤمنون بالله، وقد جاء الإنجيل من الشرق الأوسط وليس من الغرب.

ليس معنى هذا أنَّ أولئك الذين لا يَعتَنقون الديانة المسيحيَّة هم ضدَّ الإنجيل، ولكن ربَّما لا يبدو أنَّه ذو معنى كبير بالنسبة إليهم. إنَّنا نتساءل اليوم عمَّا إذا حلَّ الوحيُ الذي أُنزِلَ لاحقًا محلَّ الإنجيل. ونتساءلُ في أحيانٍ أخرى عمَّا إذا كان قد أصبح محرَّفًا. ومع كثرة انشغالنا في هذه الحياة، لم يعد لدينا الوقت أو الفرصة أن نفكِّر بشكلٍ صحيحٍ في ماهيَّة هذه الأخبار السارَّة. وهكذا فإنَّ نموذج دراسة الكتاب (بما في ذلك الإنجيل) مرفوضٌ مِن قِبَل اليهود والمسلمين، ويتمُّ تجاهله حتَّى من قِبَل معظم المسيحيّين. عندما نفكِّر مليًّا في أنَّ هذا الإله هو الله نفسه الذي سيُديننا جميعًا، فمن الحكمة أن نتذكَّر ما تقوله لنا الكتب المقدَّسة بأنَّ الله يرى كلَّ شيءٍ ويحتفظ به في سجلٍّ ليوم الدينونة.

هذا هو ما دعاني إلى أن أُنشئ هذا الموقع – ليتيح لنا الفرصة لأن نفهم، وربَّما للمرَّة الأولى، سببَ كون رسالة الإنجيل ‘أخبارًا سارَّة’. وسيتيح لنا هذا الموقع أيضًا الفرصة لمناقشة الأسئلة التي لدينا جميعًا حول الإنجيل. إذا كانت هذه هي المرَّة الأولى التي تزور فيها هذا الموقع، فقد تودُّ الذهاب إلى الموقع بعنوان About Me نبذة عن حياتي حيث قمت بمشاركة قصَّتي حول كيف أصبح الإنجيل وثيق الصلة بحياتي. إنِّي آمل، إن شاءَ اللهُ، أن تتصفَّحها، وأن تأخذ وقتك لتقييمها، وأن تشارك في التفكير في أخبار الإنجيل السارَّة.

19 رأي على “نرحِّب بكم في موقع الإنجيل”

  1. سؤال فقط
    حكم عقلك

    السنه النبويه شرح مجمل للقران ( يقول تعالى ( وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى ) سورة النجم

    اي ان السنه وحي منزل على نبينا محمد صل الله عليه وسلم
    فه بلاغة وفصاحة وإعجاز ومناسبة أحكام القران لكل زمان ومكان
    وماهي الا شرح مفصل لمجمل الكتاب
    وقد وصل القران عن طريقه صل الله عليه وسلم
    فكيف لك أن تؤمن بالقران ولا تصدق من أنزل القران عليه ثم اوصله الينا
    إن كان كاذباً فلماذا اإذن تصدق بالقران ؟
    عجباً

    اتطلع على السنه النبويه للأحاديث الصحيحه
    والكتب الصحاح علدينا هي 6 أهمها صحيح بخاري وصحيح مسلم
    فإنك إن كنت تمتلك عقلاً فسيصلك عقلك الى الحق لأنك سترى براهين الحق كفقلق الصبح
    اللهم إني بلغت اللهم فشهد

    1. كلام جميل اخونا نعم حكم عقلك واذا كنت تطلب مني ان احكم عقلك فانا ساطلب منك ان تفعل ذات الشيء!! اشجعك ان تقرا القران الكتاب الذي تؤمن فيه وتدرس من هو المسيح فيه بالرجوع لكتب التفسير بالطبع لتفهم اكثر وترى بنفسك ما يقوله القران عن المسيح! السنة النبوية هي المرجع الرئيسي الثاني بعد القران في الاسلام وهو كل ما قاله وفعله نبي الاسلام وهو جزء لا يتجزأ من شرع الاسلام انني افهم هذا الامر لكن سؤالي هل يكفي ان تقول لي ان القران والسنة هي وحي من الله وتنتظر مني ان أؤمن بدون دليل قاطع انها وحي من الله ؟

  2. تعليقي على كل من قال انه لا يؤمن الا بالقرآن الكريم فقط هو أنه يكفر به حقيقة لما ينكر ما محتواه و اول ما قوله في سورة البقرة )( آمن الرسول بما أنزل إليه من ربه و المؤمنون ، كل آمن بالله و ملائكته و كتبه و رسله ، لا نفرق بين أحد من رسله ،)
    فسؤالي كيف تؤمن بالقرآن فقط و الرسول يقول أو الله يقول قل يا محمد : و هو يقول
    آمنت بما انزل الي من ربي و المؤمنون
    آمنوا بماذا ؟
    بالله و ملائكته و كتبه ( جمع كتاب) ليس فقط القرآن
    و رسله (جمع رسول ) و ليس فقط بمحمد صلعم
    لا نفرق بين أحد من رسله هذا إعلان واضح من رب العزة في القرآن و في كل الرسالات السمواوية.

  3. كل الانبياء كانوا مسلمين … وقد ذكر في القرأن الكريم وصف لسيدنا ابراهيم عليه السلام انه كان حنيفا مسلما ….

    1. سلام لك اخ مجيد اشكرك على تعليقك لكن اعتقد ان ما تقوله ليس دقيقا فالاسلام لم يوجد في ايام الانبياء القدماء مثل النبي ابراهيم. الاسلام تأسس على يد نبي الاسلام محمد بعد المسيحية ب 600 سنة

  4. الأديان السماوية تختلف باختلاف فكر الرسل ومن ما لا شك فيه هو أن كافة الرسل والأنبياء إتفقوا علي حقيقة وحيدة وهي التوحيد وختلفوا في فكر الرسالة والرسول عليه السلام خاتم الأنبياء جاء بالقرءان كا حجة له وفيه نبأ كافة الأديان السابقة وعلي ابن أبي طالب قال ربوا أبائكم علي زمان غير زمانكم وفي العصر الحديث نلاحظ بأن الأكثر فهم لحقيقة الكون هم علماء العلم المعاصر ولذا يجب العمل معهم من أجل توضيح الصورة لكافة سكان المعمورة والعمل بغية الأخذ بما فيه صلاح البشرية فالإعتدال في الفكر من أسباب سعادة البشرية وسعادة البشرية من رضي الرب والكبت وانتهاج سلوك منحرف في الفكر سواءا كان ذالك من مسلمين أو من غيرهم لا يرضي رب الكون في شيئ فبعض الممارسات الشاذة مثل التحرش با الأطفال هاذه لا علاقة لها برضي الإلاه وتمس من حقيقة البشرية فا الأطفال اللذين تتراوح أعمارهم مابين سنة إلي خمسة عشرة تقريبا لا يجب تثقيفهم في المسائل الخادشة بالحياء – وبالنسبة لبعض الايات في القرءان مثل اية ثبوت جريمة الزني يقول الله سبحانه وتعالي فاستشهدو عليهن أربعة منكم فإن شهدو عليهن فامسكوهن في البيوت حتي يتوافهن الموت أو يجعل الله لهن سبيلا هاذا في مفهوم الاية فلو إفترضنا بأن الشهود مأجورين فمن المظلوم في هاذه الحادثة لذا يجب التريث والتحقق من الظاهرة وملائمة تلك الأحكام مع الفقه العصري ليأخذ كل ذي حق حقه في جو من العدالة الإجتماعية بغض النظر عن اللون أو العرق أو الجنسس أو الديانة –

  5. أسأل الله القدير ان يشرح صدرك للحق و لتعلم اخى العزيز ان الاله الخالق الذى انت مؤمن به والله ثم والله لم يتخذ ولدا و لم يكن له شريك فى الملك وهذه هى ملة ابراهيم و اتمنى لك ان تفكر فى هذا الامر بتفكر و ان تدعوا الله ان يشرح صدرك للحق والله الهادى الى سواء السبيل
    مع خالص امنياتى لك بالخير و التوفيق

  6. نؤمن بجميع الانبياء و بالوحي الذي أنزل عليهم و نؤمن بأن محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الانبياء و بأن القرآن الكريم هو أخر الكتب و جامعها و بأن الاسلام هو للبشرية كلها و من يبتغي غير الاسلام دينا فلن يقبل منه. و مع هذا نقبل بالتعايش بين كل البشر

    1. شكرا لتعليقك. هل هذا يعني أننا يجب أن نتجاهل كل الوحي السابق عندما كان هو نبي محمد عليه الصلاة والسلام لم يفعل ذلك؟ (انظر هنا)

  7. المسلمون يؤمنون بالله
    وملائكته
    ورسله
    وكتبه
    والور
    اصحاب الردود السابقه
    ماهي شروط الايمان الوارده عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم؟؟
    كيف لاتؤمنون الا بالقرآن؟؟

  8. مِنَ الَّذِينَ هَادُوا يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَنْ مَوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْنًا فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانْظُرْنَا لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِنْ لَعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلا يُؤْمِنُونَ إِلا قَلِيلا (46) صدق الله العظيم فالقران هو اصدق كتاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *